نيجيرفان بارزاني: الاخلال بالأمن، يزيد الوضع سوءاً

News
- 4 أكتوبر 2019

أصدر السيد نيجيرفان بارزاني، رئيس إقليم كوردستان، بياناً بخصوص الوضع في العراق، ودعا إلى الحفاظ على القانون والأمن والاستقرار ومراعاة المصلحة العليا للبلد. فيما يلي نص البيان:

ننظر بقلق الی الأحداث واجواء العنف التي سادت بغداد وعدد من المحافظات الأخرى في الأيام الأخيرة. إن التظاهرات المدنية والسلمية حق ضمنه الدستور، بيد انه لا ينبغي أن تتحول إلى عنف وصدامات وفوضى وخروج عن القانون وتهديد الأمن العام وتخريب وتفكيك مؤسسات الدولة.

إن مشاكل العراق المتراكمة ليست وليدة اللحظة، بل هي نتاج للممارسات والسياسات الخاطئة للحكومات العراقية المتعاقبة على مدى عشرات السنين، وليس بمقدور اية حكومة أن تحلها بين ليلة وضحاها. إن تحقيق رغبات ومطالب الشعب يتطلب تعاون وتكاتف كل القوى والأطراف، وان حماية الأمن والاستقرار وحاضر ومستقبل البلد واجب ومسؤولية الجميع ويستدعي الحذر والحكمة من الجميع.

يمر العراق بظروف حساسة يحتاج معها إلى التهدئة والاستقرار السياسي والأمني، الاجواء المتوترة والاخلال بالوضع الأمني وخروج الأحداث عن السيطرة، سيزيد الوضع سوءاً وصعوبة، ولن يحل المشاكل وسيتضرر منه كل شعوب العراق. ندعو جميع الأطراف إلى ضبط النفس وحماية القانون والحفاظ على المصلحة العليا للوطن.

نيجيرفان بارزاني

رئيس إقليم كوردستان

٤ تشرين الأول ٢٠١٩